وزير النفط: توقيع عقود توسعة مصفاة البحرين مع نهاية الشهر الجاري

2018-01-24 - 12:42 م

مرآة البحرين: قال وزير النفط محمد بن خليفة آل خليفة أن مشروع توسعة مصفاة البحرين هو أكبر مشروع في تاريخ شركة نفط البحرين، وسيتم توقيع عقوده رسميا بين «بابكو» وكونسورتيوم ««تكنيب» مع نهاية شهر يناير الجاري.

وتوقع وزير النفط في تصريحات صحافية الثلاثاء 23 يناير/كانون الثاني 2018 أن يصل حجم التكرير في المصفاة بعد اكتمال مشروع التوسعة الى 400 ألف برميل، معربا عن أمله في أن يبدأ العمل بمشروع توسعة المصفاة خلال فترة تتراوح ما بين 48 الى 50 شهرا.

واوضح الوزير أنه تم إنجاز أكثر من 50% من أعمال الإنشاء والتحديث في مشروع استبدال وتحديث خط أنابيب النفط بين البحرين والسعودية، وأنه يتم حالياً دفن الأنابيب في جنوب مملكة البحرين، مؤكدا أن المشروع يمضي على قدم وساق حسب الخطة الموضوعة والميزانية المرصودة، بغية مضاعفة السعة الاستيعابية للأنابيب الحالية التي مر عليها أكثر من 70 عاماً.

وتوقع وزير النفط أن يكون مشروع خط أنابيب النفط بين مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية جاهزا للتشغيل مع نهاية عام 2018، مع القيام بالتشغيل التجريبي من خلال الحقن بالمياه والتأكد من سلامة خط الأنابيب، مؤكداً ان خط الانابيب الجديد سيكون بعيداً عن المناطق السكنية ومدفون ويمتلك أحدث المواصفات، لافتا الى ان وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية ستكون على أهبة الاستعداد مشكورة لمراقبة وحماية أنابيب النفط الجديدة.

 


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus