الاستئناف تحجز 11 قضية ضد «منرفزهم» للحكم في 8 نوفمبر القادم

2017-10-11 - 1:44 م

مرآة البحرين: قررت المحكمة الكبرى الجنائية الثانية «الاستئنافية» حجز 11 طعنًا لصاحب حساب «منرفزهم» ومخرج فيديوهات تم نشرها على الحساب أدينا بالسب والقذف للمجني عليهم، وإساءة استعمال وسائل الاتصالات، على الأحكام الصادرة بحقهما بالحبس، إلى جلسة 8 نوفمبر/تشرين الثاني القادم للحكم.

وكان منرفزهم قد صدر بحقه مجموعة من الأحكام بشأن نشر تغريدات على موقعي تويتر وانستغرام وفيديوهات ضد أشخاص بأنهم أعضاءً فيما يسمى بأكاديمية التغيير وبالسعي لقلب نظام الحكم في البحرين، وقد أصدرت محكمة أول درجة ثلاثة أحكام بحبس «منرفزهم» لمدة 7 أشهر وقدّرت كفالة 500 دينار لوقف تنفيذ الأحكام الثلاثة، حيث قضت في الأولى على المتهم بالحبس شهرين وكفالة 200 دينار، وفي الثانية بالحبس شهرين وكفالة 100 دينار، وفي القضية الثالثة بالحبس 3 أشهر وكفالة 200 دينار.

وأحالت النيابة المتهم إلى المحكمة في القضايا الثلاث بعد أن أسندت إليه ثلاثة اتهامات في كل قضية وهي أنه أسند علانية إلى المجني عليه بإحدى طرق العلانية واقعة تجعله محلاً للعقاب والازدراء، كما أنه رمى المجني بالألفاظ المبينة بما يخدش من شرفه واعتباره دون أن يتضمن ذلك إسناد واقعة معينة، وأخيرًا وجهت النيابة له تهمة إساءة استعمال أجهزة الاتصالات.

وأنكر المستأنف خلال جلسات المحاكمة ما نسب إليه وقال إن ما كان ينشره على موقعي التواصل الاجتماعي يهدف للدفاع عن البحرين، بينما أنكر مخرج المقاطع المصورة علاقته بالمتهم أو الفيديوهات، وقال منرفزهم إن أحد المتقدمين ببلاغ للنيابة العامة قد تنازل عن الشكوى وقدم ورقة غير رسمية لم تعتمدها المحكمة وطلبت حضور المجني عليه، والذي حضر أمام المحكمة وأقر بتنازله عن الشكوى، فيما لم يتنازل بقية الشاكين في ثلاث دعاوى أخرى.

وفي القضايا الأخرى وجهت النيابة للمستأنف تهمتي السب عن طريق استعمال الهاتف، وإساءة استعمال وسائل الاتصالات، فيما ذكر رئيس نيابة محافظة العاصمة محمد المالكي، في تصريح سابق أن النيابة تلقت عددًا من البلاغات من بعض الشخصيات العامة منهم إحدى نواب مجلس النواب وصحفي ومسؤول بإحدى الجمعيات السياسية وآخرون فيما تعرضوا له من سب وقذف وتشهير بهم وادعاءات كاذبة تمس شرفهم وسيرتهم، وكذا المساس ببعض العائلات البحرينية بعبارات لا تتفق وقيم وتقاليد مجتمعنا البحريني، وذلك عبر بعض الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وانستغرام أشهرها حسابات باسم (الرقيب وأحفاد الوليد وأحفاد عمر ومنرفزهم) وقد توصلت التحريات إلى مستخدم تلك الحسابات والقائم على النشر بها، والذي اتضح بأنه ذات المتهم السابق القبض عليه من قبل في قضايا مشابهة، فأمرت النيابة بضبطه حيث قامت باستجوابه ومواجهته بما هو منسوب إليه وقد أقرّ بمسؤوليته عن تلك الحسابات وما يتم نشره من خلالها، وأمرت بحبسه احتياطيًّا على ذمة التحقيق تمهيدًا لتقديمه للمحاكمة الجنائية العاجلة فور انتهاء التحقيقات.

وكان بلاغ قد ورد من إدارة الجرائم الالكترونية بالادارة العامة لمكافحة الفساد والأمن الاقتصادي والالكتروني عن وجود عدة حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وانستغرام أشهرها حساب باسم «منرفزهم» وتقوم تلك الحسابات بإذاعة حلقات تمثيلية ونشر موضوعات تتضمن التحريض على كراهية نظام الحكم وتهديد الأمن والسلم الداخلي وإهانة مؤسسات الدولة، ونشر معلومات تقارير أمنية على جانب من السرية وإهانة العديد من الأشخاص والسب والقذف بحقهم، وقد توصلت التحريات إلى مستخدم تلك الحسابات والقائم على النشر بها، فأمرت النيابة بضبطه وتفتيش مسكنه والمكان الذي يستخدمه للنشر، حيث تم القبض عليه في أحد المكاتب المجهزة لإعداد تلك الحلقات ونشرها وبصحبته شخص آخر تبيّن أنه مخرج تلك الحلقات.

 


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus